68 game bài đổi thưởngLiên kết đăng nhập

الأمم المتحدة للسياحة توجه الدعوة للمشاركة بمبادرة أفضل القرى السياحية لعام 2024

فتحت الأمم المتحدة للسياحة الباب أما طلبات المشاركة في مسابقة عام 2024 لمبادرة أفضل القرى السياحية. في الدورات الثلاث الماضية لهذه المسابقة، تلقت الأمم المتحدة للسياحة، وهو الاسم الجديد لمنظمة السياحة العالمية، ما يناهز 600 طلب من حوالي 100 بلد. وتضم شبكة أفضل القرى السياحية التابعة للأمم المتحدة للسياحة حاليا 186 عضوا في كل العالم، من بينهم 129 من أفضل القرى السياحية و57 قرية تشارك في برنامج التطوير. وتمثل هذه القرى مجتمعة 55 بلدا في خمس أقاليم في العالم. يقول الأمين العام للسياحة في الأمم المتحدة زراب بولوليكاشفيلي: " أفضل القرى السياحية في الأمم المتحدة للسياحة تعلن عن الوجهات الريفية التي يتم فيها تبني السياحة بشكل فعال كأداة للنمو المستدام أو توليد الفرص أو للحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي الفريد. وبالنسبة لمسابقة عام 2024، فإننا نتطلع إلى رؤية المزيد من الأمثلة على السياحة كقوة للخير."
أفضل القرى السياحية في الأمم المتحدة للسياحة تعلن عن الوجهات الريفية التي يتم فيها تبني السياحة بشكل فعال كأداة للنمو المستدام أو توليد الفرص أو للحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي الفريد

الباب مفتوح أما الطلبات

الدول الأعضاء في الأمم المتحدة للسياحة مدعوة إلى تقديم ما أقصاه ثماني قرى مرشحة من خلال الإدارات الوطنية للسياحة التابعة لها. ويظل باب الطلبات مفتوحا حتى 24 نيسان/أبريل 2024، علما أنه سوف يتم الإعلان عن القرى المختارة في الربع الثالث من العام. يقوم مجلس استشاري مستقل خارجي، يضم خبراء في مختلف المجالات، بتقييم الطلبات استنادا إلى تسعة مجالات: 1. الموارد الثقافية والطبيعية؛ 2. تعزيز الموارد الثقافية والحفاظ عليها؛ 3. الاستدامة الاقتصادية؛ 4. الاستدامة الاجتماعية؛ 5. الاستدامة البيئية؛ 6. التنمية السياحية وتكامل سلسلة القيم؛ 7. إدارة السياحة وتحديد أولوياتها. 8. البنية التحتية والتوصل؛ 9. الصحة والسلامة والأمن.

تنمية السياحة في سبيل التنمية الريفية

أفضل القرى السياحية التي أنشأتها الأمم المتحدة للسياحة، والتي تم الإعلان عنها في عام 2021،هي مبادرة تسعى إلى تحويل السياحة إلى محفز للرخاء والرفاهية في المناطق الريفية. وتتبع المبادرة نهجا ذا شقين: تقييم وحفظ القرى الريفية ومناظرها الطبيعية والتنوع الثقافي ونظم المعارف، والنهوض باستراتيجيات ابتكارية تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة. وتتألف المبادرة من ثلاثة عناصر متكاملة:
  • "أفضل القرى السياحية في الأمم المتحدة للسياحة" تحدد الأمثلة البارزة لوجهات السياحة الريفية ذات الموارد الثقافية والطبيعية، التي تحافظ على القيم والمنتجات وأسلوب الحياة الريفية والمجتمعية وتروج لها، وللتي لديها التزام واضح بالابتكار والاستدامة. ويستند الاختيار إلى تقييم لمواردها ومبادراتها في تسعة مجالات تشمل الركائز الثلاث للتنمية المستدامة، الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.
  • ويستفيد من برنامج الترقية في "أفضل القرى السياحية في الأمم المتحدة للسياحة" مقدمو الطلبات الذين لا يستوفون المعايير الكاملة للحصول على شهادة بذلك. وتتلقى هذه القرى الدعم من منظمة السياحة العالمية والشركاء لسد الثغرات المحددة في عملية التقييم.
  • وتوفر "أفضل القرى السياحية في الأمم المتحدة للسياحة" حيزا لتبادل الخبرات والممارسات الجيدة وتوليد الفرص. وهي تضم ممثلين عن أفضل قرية سياحية وكذلك عن برنامج الترقية، وتستفيد من مساهمات الخبراء والشركاء من القطاعين العام والخاص العاملين في تشجيع السياحة من أجل التنمية الريفية. ومنذ تأسيسها، نظمت شبكة أفضل القرى السياحية سلسلة من الدورات التدريبية والدروس العليا، حيث وصلت إلى مئات المشاركين.
Related Links